مضاعفات نقص البوتاسيوم

كتابة - آخر تحديث: الجمعة ٢١ يوليو ٢٠١٩
مضاعفات نقص البوتاسيوم

نقص البوتاسيوم

نقص البوتاسيوم هو الحالة التي يتم بها نزول نسبة البوتاسيوم في الدم عن الحد الطبيعي، حيث يؤدي ذلك إلى الإصابة بخلل في وظائف الجهاز العصبي؛ حيث تصل نسبة البوتاسيوم الطبيعيّة في الدم إلى 3.5 ملليمول لكلّ لتر، ويحدث نقصه بسبب العديد من العوامل كالإصابة ببعض الأمراض، أو بسبب الممارسات الصحية الخاطئة التي يقوم بها الإنسان، وفي هذا المقال سوف نذكر مضاعفات نقص البوتاسيوم، وأسبابه، وطرق العلاج.


مضاعفات نقص البوتاسيوم

  • ضعف العضلات، وإعاقة قدرتها على القيام بمهامها بشكلٍ طبيعي، بالإضافة إلى الإصابة بالتشنّجات في مختلف أطراف الجسم، كما يؤدي في بعض الأحيان إلى القيام بحركات لا إرادية باستمرار.
  • ارتخاء العضلات، وبالتالي الإصابة بمرض الشلل الرخوي.
  • تسرب محتويات العضلات، وتعرضها للكسر بصورة سهلة.
  • حدوث حركات لا إرادية لعضلات المعدة، والتي تتمثل في الانتفاخات، والآلام، وتشنج منطقة البطن، وقد تكون هذه المضاعفات مصحوبة بالإمساك.
  • تعطيل نظام نقل النبضات الكهربائية من خلال عضلة القلب، وبالتالي حدوث خلل في ضربات القلب، وزيادة عدد الدقات والخفقان، وقد يتفاقم ذلك إلى الإصابة بالجلطات.
  • الإضرار بالكلى، فتصبح غير قادرة في التحكم بتركيز البول، وبالتالي فقدان الجسم لكميات كبيرة من الماء، والإصابة بنزول حاد في ضغط الدم، والتعرّض للإغماء.
  • الشعور بالعطش الشديد.
  • الإصابة بوخز وحرقان في اليدين والقدمين، بالإضافة إلى إصابتهما بالبرودة الشديدة.
  • إصابة الجهاز العصبي ببعض الاضطرابات، والتي تتمثل في تشتت الذهن، وضعف الذاكرة، وقلة القدرة على التركيز.
  • حك وهرش مختلف مناطق الجسم.
  • الشعور بالتعب والإجهاد الشديدين.
  • الإصابة بالتسمم في بعض الأحيان.


أسباب نقص البوتاسيوم

  • عدم تناول الأطعمة التي تحتوي على نسبة مرتفعة من البوتاسيوم.
  • الإصابة بإسهال مفرط، أو التعرق بشكلٍ كبير، والتقيؤ بشكلٍ مستمر، مما يؤدي ذلك إلى خسارة الجسم لكمية كبيرة من السوائل، وبالتالي فقدان نسبة مرتفعة من البوتاسيوم.
  • تناول الأدوية التي تعمل على إدرار البول بصورة كبيرة، والتي تتمثل في خافضات ضغط الدم.
  • الإصابة بخلل في وظائف بعض هرمونات الجسم، وخاصة الألدوسترون، وخلل الكورتيزون.
  • شرب كميات كبيرة من المشروبات الغازية.
  • اتباع نظام رجيم غير صحي.


علاج نقص البوتاسيوم طبياً

في حال وجود نقص حاد للبوتاسيوم في الجسم، يتوجب على المريض مراجعة الطبيب لمعرفة سبب هذا النقص، وعندها يتمّ توفير العلاج عن طريق تنظيم كمية البوتاسيوم في الجسم، وتوزيعها، بمنح المريض أقراص البوتاسيوم، أو عن طريق إعطائه حقناً من خلال الوريد، مع العلم أنّه يُمكن منح البوتاسيوم بكميات كبيرة؛ حيث لا يُسبّب ذلك أيّ ضرر.