معدل ضغط الدم الطبيعي حسب العمر

كتابة - آخر تحديث: الأحد ٢١ يوليو ٢٠١٩
معدل ضغط الدم الطبيعي حسب العمر

ضغط الدم الطبيعي

يعرف ضغط الدم بأنّه قوّة دفع الدم في الشرايين والأوعية الدموية، حتى يتمّ نقل الغذاء إلى جميع أنسجة الجسم خلال الدورة الدموية، وتبدأ الدورة الدموية عند انقباض عضلة القلب، وبالتالي خروج الدم من القلب إلى الشريان الأورطي، ومن ثمّ ضخّ الدم من الشريان الأورطي إلى الشرايين الأخرى في جسم الإنسان، وعند انبساط عضلة القلب تمتلئ بالدم مرةً أخرى، وتنقبض لتضخّه مرةً جديدةً، ويعتبر متوسّط ضغط الدم عند الإنسان الطبيعيّ حوالي 115/75 مليمتر زئبق، وحدوث أيّ ارتفاع أو انخفاض في هذه القيمة يشير إلى حدوث اختلال صحي، يعرف بارتفاع أو انخفاض ضغط الدم، ويتمّ قياس ضغط الدم عن طريق استخدام الجهاز اليدوي الزئبقي، أو الجهاز الإلكتروني الرقمي.


معدل ضغط الدم الطبيعي حسب العمر

  • المعدل الطبيعي لضغط الدم للأشخاص أقل من 18 سنة هو 75/120 مليمتر زئبق.
  • المعدل الطبيعي لضغط الدم للأشخاص فوق 18 سنة هو 85/130 مليمتر زئبق.


ارتفاع ضغط الدم

يعتبر ارتفاع ضغط الدم من أكثر الأمراض شيوعاً والتي تصيب الكبار في السكن بشكل كبير، ويتمّ تشخيص الحالة كارتفاع ضغط الدم في حال كانت نتيجة الضغط أكثر من المعدل الطبيعيّ، ففي حال كانت النتيجة 120/139 تشخص الحالة بارتفاع ضغط الدم، أما إذا ارتفع إلى 140/159 فتشخّص الحالة بفرط الضغط الدموي من الدرجة الثانية، وفي حال كانت أكثر من 160 فتعتبر من الدرجة الثالثة، ويستوجب التوجّه لأخذ العلاج اللازم لتجنّب حدوث المضاعفات.


طرق علاج ارتفاع ضغط الدم

  • تناول الأدوية الطبية التي يحدّدها الطبيب المختصّ.
  • تجنّب المأكولات المالحة.
  • تناول الوجبات الصحيّة وتجنّب الوجبات السريعة أو الدسمة.
  • ممارسة التمارين الرياضيّة.
  • تقليل الوزن.


أنواع ارتفاع ضغط الدم

  • ضغط دم بدائي، وهو مجهول الأسباب، يتطوّر نتيجةً للإجهاد وارتفاع مستوى الكولسترول.
  • ضغط دم ثانوي، تعتبر أمراض الكلى من أهمّ أسبابه ويتمّ علاجه باستخدام الأدوية التي يحدّدها الطبيب المختصّ.
  • الضغط الوعائي الكلوي، وهو مرض نادر، وينتج في حال وجود ضيق في أحد الشرايين التي تغذّي شرايين الكلى.


أعراض ارتفاع ضغط الدم

  • الشعور بالدوخة والدوار وأحياناً الإصابة بالإغماء.
  • الشعور بالصداع بشكل مستمر، وألم وثقل بالرأس.
  • الشعور بضيق في التنفّس والناتج عن عدم انتظام الدورة الدموية.
  • احمرار الوجه، عند ارتفاع الضغط بشكل كبير.
  • حدوث مشاكل في العينين، أبرزها عدم اتّضاح الرؤية.


ينصح بعدم التغاضي عن المشاكل الصحية التي تؤدي إلى ارتفاع ضغط الدم، لتجنّب حدوث المضاعفات ومن أبرزها مشاكل القلب والأوعية والسكتات الدماغية.