كيف نعالج الاكتئاب بدون أدوية

كتابة - آخر تحديث: الأحد ٢١ يوليو ٢٠١٩
كيف نعالج الاكتئاب بدون أدوية

كآبة

يمكن تعريف الاكتئاب على أنه شعور الفرد باضطراب المزاج الحاد ، والذي يشمل مشاعر الحزن واليأس والإحباط وفقدان الدافع ، وقد يستمر هذا الشعور لعدة أسابيع أو شهور أو فترة أطول ، وفي الواقع ، الاكتئاب لا يقتصر على الحالة المزاجية والمشاعر السلبية ، فقد يصاحب الاكتئاب صعوبة في التركيز ، والانسحاب الاجتماعي ، ومشاكل جسدية ، مثل اضطرابات الأكل والنوم ، وتجدر الإشارة إلى أن تلقي العناية والاهتمام المناسبين يساعد في التخفيف أو التخلص من مشكلة الاكتئاب ، وهي في الحقيقة تتضمن مراجعة الطبيب للعمل على فحص الصفات الطبية العامة واستخدام المعالج ، والنفسية والحصول على الدعم المناسب من الأسرة والأصدقاء ، بالإضافة إلى أهمية دور المريض في المساعدة في كسر نفس حالة الاكتئاب ، عن طريق إجراء بعض التغييرات على نمط الحياة الإيجابي والصحي. [1]


علاج الاكتئاب دون دواء

يعد العلاج بالأدوية المضادة للاكتئاب التي يصفها الطبيب ، وخاصة الأنواع الجديدة منها ، أحد الخيارات الفعالة للتخلص من مشكلة الاكتئاب ، لكن التكلفة العالية لهذه الأدوية في بعض الحالات ، وما يصاحبها من بعض الآثار الجانبية غير المرغوب فيها ، قد يدفع بعض الناس إلى التفكير في طرق علاجية أخرى ، ومن هذه الطرق نذكر ما يلي. [2]


العلاج النفسي

يساعد العلاج النفسي في تحديد المشكلة التي أدت إلى اكتئاب الشخص ، والعمل على استبدال الأفكار السلبية بالأفكار الإيجابية ، وتعليم تقنيات المواجهة ، بالإضافة إلى زيادة التفاعل الاجتماعي مع الآخرين ، وهناك العديد من أنواع العلاج النفسي المختلفة ، مثل العلاج السلوكي المعرفي (باللغة الإنجليزية: العلاج السلوكي المعرفي ، والعلاج الشخصي. [3]


علاج التحفيز الدماغي

يُلجأ في بعض الحالات إلى ما يُعرف باسم علاج تحفيز الدماغ (بالإنجليزية: علاجات تحفيز الدماغ) ، وينقسم هذا النوع من العلاج إلى عدة أنواع مختلفة ، وفيما يلي بيان لبعضهم: [3]

  • العلاج الكهربائي التشنجي: التحليل الكهربائي التشنجي (يعتمد في اللغة الإنجليزية: العلاج الكهربائي) لإرسال بعض الموجات الكهربائية إلى الدماغ للتأثير على بعض الناقلات العصبية المسؤولة عن الاكتئاب.
  • التحفيز المغناطيسي عبر الجمجمة: خلال هذا النوع من العلاج ، يتم وضع جهاز متخصص بالقرب من جمجمة الشخص المصاب ، ويتم إرسال بعض النبضات المغناطيسية لتحفيز بعض الأعصاب المسؤولة عن الاكتئاب.


تغيير نمط الحياة

هناك عدد من النصائح وتغييرات نمط الحياة التي يمكن إجراؤها للمساعدة في تخفيف مشكلة الاكتئاب ، بما في ذلك ما يلي: [4] [5]

  • التمرين: يؤثر التمرين المنتظم على دماغ الشخص المصاب بالاكتئاب بطريقة إيجابية ، لأنه يحفز إفراز مادة كيميائية في الجسم تسمى الإندورفين ، مما يسهم في دعم المشاعر الجيدة للفرد بشكل مؤقت. في الواقع ، يجب أن تكون التمارين البسيطة مثل المشي خلال بعض أوقات الأسبوع كافية لتحسين مزاج المريض المكتئب. تساعد اليوغا أيضًا على تقليل مستوى هرمون الإجهاد في الجسم ، مما يسهم في تقوية الاستجابة المناعية وعمل الجهاز العصبي المركزي.
  • تناول طعام صحي: ينصح الشخص المصاب بالاكتئاب بالتحكم في كمية ونوعية الطعام الذي يتناوله ، لأن الاكتئاب قد يؤدي إلى حالة من الشره المرضي ، وتجدر الإشارة إلى أن تناول الأطعمة الغنية بحمض أوميغا 3 الدهني مثل يمكن أن يساعد السلمون والتونة والأطعمة الغنية بحمض الفوليك مثل السبانخ والأفوكادو على تخفيف الاكتئاب.
  • نوم جيد: يجب عليك التغلب على مشكلة صعوبة النوم ، والتي يمكن أن تزيد من حدة الاكتئاب ، عن طريق إجراء بعض التغييرات في نمط الحياة التي تساعد على تحسين نوعية النوم ، والحصول على قسط كاف من النوم يوميًا والأكثر أهمية ؛ التمسك بوقت محدد للنوم والاستيقاظ ، وتجنب تناول غفوة النهار ، والتخلص من جميع أسباب الخلط العقلي في غرفة النوم ، مثل ؛ التلفزيون والكمبيوتر.
  • تحمل المسؤوليات: محاولة الفرد للحفاظ على المشاركة في مسؤوليات العمل ودراسته اليومية تساعد على مكافحة الاكتئاب ، وإعطاء المريض الدافع إلى الحياة ، والشعور بالقدرة على تحقيقه.
  • ممارسة الأشياء الممتعة: يجب على الشخص المصاب بالاكتئاب أن يخصص وقتًا لممارسة الهوايات والأشياء الممتعة أو الأشياء التي كانت تجلب له السعادة والسعادة من قبل ، ومع المحاولات المتكررة للاستمتاع بهذه الأشياء لفترة من الزمن ، يمكن للفرد أن يشعر بالسعادة حقًا ، يمكن تجربة أشياء جديدة ومختلفة عن هذه العادة أيضًا ، فالدخول إلى المتحف والتطوع ، لأن هذا قد يؤثر على مستوى وجود مادة كيميائية موجودة في الدماغ المرتبطة بالمتعة والتعلم ، والتمتع ويطلق عليه اسم الدوبامين.
  • الحفاظ على سلامة الأمعاء: أهمية الحفاظ على الأمعاء يرتبط بما يعرف في الجهاز العصبي المعوي، والذي يحتوي على الملايين من الخلايا العصبية المسؤولة عن تصنيع 80-90٪ من هرمون السيروتونين المعروف باسم هرمون السعادة .
  • تقليل مسببات الالتهاب: قد يؤدي تناول أنواع معينة من الأطعمة إلى تحفيز الالتهاب في أجزاء مختلفة من الجسم ، بما في ذلك المخ ، مما يؤدي بدوره إلى زيادة خطر الاكتئاب.
  • التفاعل الاجتماعي: يُنصح الشخص المصاب بالاكتئاب بالتواصل مع الأصدقاء والعائلة بطريقة تجعله يشعر بالوحدة ، ويمكنه الانضمام إلى النادي أو المشاركة في نشاط اجتماعي أو أخذ دروس لتعلم لغة جديدة. [2]


تغيير نمط التفكير

من خلال تغيير نمط التفكير ، من الممكن المساعدة في تخفيف مشكلة الاكتئاب. إحدى الطرق التي يمكن اتباعها في هذه الحالة هي ما يلي: [4] [2]

  • تحديد الأهداف: تحديد الأهداف اليومية في حياة الشخص ، حتى لو كانت صغيرة ، يساعد على استعادة الإحساس بإمكانية القيام بالعمل ، وكلما حقق الفرد هذه الأهداف الصغيرة ، زاد من ثقته بنفسه ، وحالته النفسية تتحسن وهو قادر على إضافة أهداف أكبر وأكثر صعوبة تدريجياً.
  • تحدي الأفكار السلبية: يكمن الأساس في التخلص من الاكتئاب من خلال مواجهة وتغيير الأفكار العقلية السلبية المصاحبة للاكتئاب مثل: الفرد لا يحب نفسه ، أو شعور كراهية الآخرين للفرد ، وفي الواقع ، فإنه يتطلب بعض الممارسة للتغلب على هذه الأفكار والسيطرة عليها بطريقة منطقية في التفكير ، وكلما كانت أفكار الفرد إيجابية ، تحسنت حالته المزاجية وشعوره بالرضا ، ويمكن استخدام معالج نفسي لمساعدته على تعلم الطرق المناسبة للتصدي للأفكار السلبية.
  • القيم الروحية: يمكن للفرد تحسين المزاج والصحة البدنية بشكل عام من خلال ممارسة تمارين التأمل على أساس يومي ، والانتماء الديني وممارسة الشعائر الدينية لها تأثير كبير على كثير من الناس في التخلص من مشكلة الاكتئاب.


المراجع

  1. D'Arcy Lyness (1-8-2016), "Depression" ، www.kidshealth.org , Retrieved 16-11-2018. Edited.
  2. ^ أ ب ت Nancy Schimelpfening (1-11-2018), "11 Ways to Deal With Depression Symptoms Without Drugs" ، www.verywellmind.com , Retrieved 16-11-2018. Edited.
  3. ^ أ ب "Depression (major depressive disorder)" , www.mayoclinic.org ,3-2-2018، Retrieved 7-12-2018. Edited.
  4. ^ أ ب R. Morgan Griffin (17-5-2015), "10 Natural Depression Treatments" ، www.webmd.com , Retrieved 16-11-2018. Edited.
  5. Therese Borchard (16-9-2015), "9 Steps to Treat Depression Naturally" ، www.everydayhealth.com , Retrieved 16-11-2018. Edited.
131 مشاهدة