كيف أبدأ مشروعي

كتابة - آخر تحديث: الأحد ٢١ يوليو ٢٠١٩
كيف أبدأ مشروعي

المشروع الخاص

تعتبر المشاريع من الأمور الرئيسية والأساسية في حياة كلّ إنسان يسعى إلى الوصول إلى حالة من الراحة النفسية الناتجة عن ابتعاده عن عالم الوظائف، فالوظائف لا تجلب إلا الهمّ والغم للإنسان، على الرغم من حاجته إليها في بداية مشرواه وطريق حياته.


خطوات إنشاء مشروع

حتّى يبدأ الإنسان مشروعه الخاصّ، يجب عليه أنّ يكون قادراً على بلورة أفكار خاصّة به، تميّز مشروعه عن باقي المشاريع حتى لو تقاطعت معها في بعض النقاط، فالمشاريع لا بد أن تدرس، وتنفّذ على نار هادئة، ولا ضير إن تأخّر الربح إلى أوقات متأخّرة، فكل مشروع يبدأ صغيراً ثمّ ينمو شيئاً فشيئاً، لهذا فإن من أهم الصفات التي يجب أن يتحلى بها صاحب المشروع هي الصبر، والقدرة على التفكير البناء والمنطقي، بالإضافة إلى القدرة على العمل تحت الضغط، فكل هذه الأمور تعتبر من الأمور الهامّة التي يجب مراعاتها قبل البدء في المشروع، وحتى يكون المشروع ناجحاً يجب أن يمر بخطوات معينة كما يلي:

  • يجب أولاً البدء في التفكير بفكرة جيدة للمشروع، ولا يشترط في الفكرة أن تكون جديدة، أو مبتكرة، بل يمكن أن تكون فكرة عادية ومكرّرة لكن تمّ فيها مراعاة التميّز عن باقي الأفكار، فهذا الأمر هو السبب وراء نجاح المشاريع.
  • يجب اكتساب المهارات المتعلّقة بطبيعة المشروع، فعدم وجود خبرة كافية في مجال المشروع سيضرّ بشكل كبير، وربّما يقضي على المشروع في أوقات مبكرة، فمثلاً إن أراد شخص ما العمل في مجال التكييف والتبريد فعليه أن يمتلك الخبرة العمليّة اللازمة التي تؤهّله لاقتحام هذا المجال من أوسع أبوابه، وإلا فليبحث عن مشروع آخر يمتلك فيه الخبرة اللازمة.
  • يجب تحديد نوعية الزبائن الذين يستهدفهم المشروع، وما هي استراتيجيّة العمل، وذلك من خلال عمل دراسة جدوى اقتصاديّة للمشروع تحدّد مستقبل المشروع من خلال عملية التنبؤ به.
  • البحث عن تمويل مناسب للمشروع، فإمّا أن يمتلك صاحب المشروع رأس المال بين يديه، وإمّا أن يقترضه من إحدى مؤسسات التمويل، أو من أحد البنوك، أو ربما من خلال وجود شريك، أو شخص يمول المشروع لقاء نسبة من الأرباح.
  • يجب أن توجد الإدارة الجيّدة للمشروع، فالإدارة تعتبر من أهمّ عناصر نجاح المشاريع، خاصّة الإدارة المالية للمشروع، وكيفيّة التحكّم بالمال، وبالسيولة.
  • وضع خطة تسويقيّة محكمة، بحيث تصل المنتجات أو الخدمات إلى كافة الشرائح المستهدف، ومن الواجب ذكره هنا في هذه المرحلة أنّه من الضروري أن تستهدف عملية التسويق شرائح أخرى غير الشرائح المحددة مسبقاً، فربما يكون الخير فيها، ومع التركيز على الشرائح المحددة مسبقاً، والتي يستهدفها هذا المشروع.
  • يجب أوّلاً أن يتمّ الإشراف على المشروع من قبل صاحبه فقط، أي إنّه من الضروريّ أن يكون نمط الإدارة مركزيّاً في البداية، وأن لا يتوسّع في إعطاء الصلاحيّات بشكل كبير، إلى أن تسير الأمور بالشكل المطلوب والمرغوب.
88 مشاهدة