بحث عن أهوال يوم القيامة

كتابة - آخر تحديث: الخميس ٢١ يوليو ٢٠١٩
بحث عن أهوال يوم القيامة

بدء يوم القيامة

وكّل الله -تعالى- المَلك إسرافيل -عليه السلام- أن ينفخ في الصور ليأذن بموت جميع الخلائق، والملك إسرافيل متهيئٌ مستعدٌّ، لا يطرف عن النظر عن العرش حرصاً أن ينفّذ أمر الله فور نزوله، فإذا أذن الله -تعالى- لإسرافيل أن ينفخ في الصور ماتت جميع الخلائق، حتى يموت إسرافيل كذلك، ولا يبقى في الوجود حيّ إلّا الله تعالى، ثمّ يحيي الله -تعالى- الملك إسرافيل أوّل ما يُحيي فينفخ مرّةً أخرى في الصور وهي نفخة البعث.[١][٢]


الحساب يوم القيامة

ما إن يُبعث الناس من قبورهم حتى تبدأ أحداث يوم القيامة، وفيما يأتي ذكرٌ لتلك الأحداث بالترتيب الذي ذكره عنه العلماء:[٣]

  • وقوف الناس فترةً طويلةً في أرض المحشر منتظرين بدء الحساب.
  • رفع الله -تعالى- للنبيّ -عليه السلام- حوضاً يشرب منه المؤمنون.
  • شفاعة النبيّ -عليه السلام- للناس عند الله -تعالى- بأن يبدأ بحسابهم.
  • بدء عرض أعمال الخلائق على الله تعالى.
  • حساب كُلّ عبدٍ على هذه الأعمال.
  • تطاير الصحف بين الناس، فمن كان مؤمناً تلقّاها بيمينه، ومن كان كافراً تلقّاها بشماله.
  • قراءة كُلّ عبدٍ كتابه ليكون حجّةً عليه.
  • انقسام الناس ألويةً، كُلٌ يتبع النبيّ الذي آمن معه أوالفرقة التي كان يتّبعها، فإنّ المنكرين للإله يُحشرون معاً، والظلمة يُحشرون معاً وهكذا.
  • نصب الميزان لكُلّ الخلائق حتى تُوزن فيه أعمالهم.


عبور الصراط

بعد أن تُعرض على العباد أعمالهم، ثمّ توزن أمامهم في ميزان الله -سبحانه- يضرب الله -تعالى- الظلام قبيل جهنّم، ثمّ يجعل فوقها الصراط الذي سيمرّ من فوقه جميع الخلائق، فمن كان مؤمناً أنار الله -تعالى- طريقه فوق الصراط ومن كان كافراً بقي في ظلامٍ دامسٍ حتى يهوي في جهنّم جزاء كفره، والمشي فوق الصراط يكون للناس بحسب أعمالهم.[٣][٤]


المراجع

  1. "النفخ في الصور"، www.alukah.net، اطّلع عليه بتاريخ 2019-2-7. بتصرّف.
  2. "النفخ في الصور يوم القيامة"، www.alukah.net، اطّلع عليه بتاريخ 2019-2-7. بتصرّف.
  3. ^ أ ب "ترتيب أحداث يوم القيامة"، www.islamqa.info، اطّلع عليه بتاريخ 2019-2-7. بتصرّف.
  4. "مرور الناس على الصراط بقدر نورهم وهل يمر عليه المشركون"، www.fatwa.islamweb.net، اطّلع عليه بتاريخ 2019-2-6. بتصرّف.
411 مشاهدة