الرجيم الصحي

كتابة - آخر تحديث: الأربعاء ٢١ يوليو ٢٠١٩
الرجيم الصحي

تعريف الرجيم الصحي

ليس من الضروري أن يكون النظام الغذائي، أو الرجيم الصحي معقداً أو صعباً، بل من الممكن اعتباره وسيلة حياة صحية. فالغذاء الصحي مهم لعقل الإنسان كما هو مهم لجسمه، وبشكلٍ عام من الضروري أن يكون أساس كل رجيم وأساس كل غذاء الإبتعاد كلما أمكن عن الأطعمة المصنعة، والإعتماد على الأطعمة كما هي دون إدخال أية تغييرات صناعية عليها.[١] وكما هو معروف لا يوجد صنف واحد يحتوي على جميع العناصر الغذائية الأساسية التي يحتاجها الجسم، لذلك يجب تنويع الوجبات بين مجموعات متنوعة من الأطعمة حتى يتمكن الإنسان من الاستفادة بأكبر قدر من طعامه.[٢]


نصائح لرجيم صحي

فيما يلي بعض النصائح والخطوات التي يمكن اتباعها للوصول إلى رجيم صحي:[٣]


شرب الماء بكثرة

حتى يكون الرجيم صحياً يجب الإكثار من شرب الماء. فقد أظهرت الدراسات أن شرب الماء يساعد على فقدان الوزن أو تثبيته، بالإضافة إلى قدرته على الزيادة الخفيفة على عدد السعرات الحرارية التي يتم حرقها خلال اليوم، وأثبتت الدراسات مساهمة الماء في خفض الشهية عند شربه قبل الوجبات.[٣]


التقليل من السكريات

لعل من أكثر الأطعمة الضارة تلك التي تحتوي على السكر المصنع، فهي تحتوي على سعرات حرارية عالية جداً، كما أن بعضها مشبع بالدهون الضارة، لذلك تؤثر بشكل كبير في زيادة الوزن و الصحة العامة لجسم الإنسان.[٤]


الحصولُ على قسطٍ كافٍ من النوم

عند الحديث عن صحة الإنسان لا يمكن إهمال ذكر النوم، وذلك لدوره الكبير في تنظيم عمليات الجسم المختلفة و المهمة جداً، كالشهية، والتركيز، والإنتاجية، والوظيفة المناعية. كما وإن الحرمان من النوم يزيد من خطر الإصابة بأمراض عديدة ومتنوعة، منها الإلتهابات وأمراض القلب، ويؤدي أيضاً إلى فتح الشهية وبالتالي زيادة السعرات الحرارية والوزن.[٣]


تناول الفواكة طازجة

مما لا يخفى على الجميع أن الفواكه بأنواعها المختلفة مصدرٌ غنيٌ بالفيتامينات، ومضادات الأكسدة، والماء، والألياف التي تساعد على سهولة الهضم، ولا تسبب ارتفاعاً كبيراً في مستويات السكر. ويساعد تناول الفواكه على الوقاية من أمراض عديدة مثل أمراض القلب، والسكري، والسرطان. ولكن كل هذه الفوائد لا تنطبق على عصائر الفواكه، لأن العديد منها يحتوي على كميات كبيرة من السكر قد تصل إلى كمية السكر الموجودة في المشروبات الغازية، بالإضافة إلى أنها تفتقر إلى الألياف، كما أن الكثير منها لا تُصنع من الفواكه الطبيعية مما يجعلها خطراً على الصحة.[٣]


المراجع

  1. Lawrence Robinson, Jeanne Segal Ph.D., and Robert Segal, M.A., "Healthy Eating"، www.helpguide.org, Retrieved 16-9-2018. Edited.
  2. "A healthy, balanced diet ", www.nutrition.org.uk, Retrieved 16-9-2018. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث Adda Bjarnadottir, MS (6-11-2017), "25 Simple Tips to Make Your Diet Healthier"، www.healthline.com, Retrieved 16-9-2018.
  4. "14 Keys to a Healthy Diet", www.berkeleywellness.com, Retrieved 16-9-2018. Edited.