اسم أكبر صحراء في العالم

كتابة - آخر تحديث: الخميس ٢١ يوليو ٢٠١٩
اسم أكبر صحراء في العالم

الصحراء الكبرى أكبر صحراء في العالم

تعدّ الصحراء الكبرى أكبر صحراء في العالم، حيث تغطي معظم الجزء الشماليّ من أفريقيا، وذلك بمساحة تبلغ حوالي 8600000 كيلومتر مربع، وتبلغ أبعادها 4800 كيلومتر من الشرق إلى الغرب، وما بين 1288-1932 كيلومتر من الشمال للجنوب، ويحدّ الصحراء الكبرى من الشمال جبال الأطلس والبحر الأبيض المتوسط، ومن الغرب المحيط الأطلسي، ومن الشرق البحر الأحمر، ومن الجنوب منطقة الساحل (منطقة قاحلة تفصل بين الصحراء وحزام السافانا)، وبما أنّ الصحراء دائمة التوسع مع مرور الزمن فمن الصعب تحديد منطقة الصحراء بدقة.[١]


مناخ الصحراء الكبرى

تتميّز الأمطار في الصحراء الكبرى بغزارتها على الرغم من كونها نادرة، حيث لا تصل نسبة الأمطار في نصف مساحة الصحراء لأكثر من 2.5 سنتيمتر، أمّا باقي المساحة فتصل نسبة الأمطار فيها إلى حوالي 10 سنتيمترات سنوياً، وتكون الرياح الشرقية الشمالية في الصحراء قوية، حيث يمكن أن تشكّل الأعاصير، وتسبب الزوابع الترابية والعواصف الرملية.[٢]


جغرافيا الصحراء الكبرى

تُصنّف الصحراء الكبرى بأنّ معظمها صحارٍ صخرية، أي تحتوي على القليل من الرمال، وتتكون بمعظمها من هضاب صخرية قاحلة، هذا بالإضافة لوجود مناطق واسعة من الكثبان الرملية المسماة بالعروق الرملية (بالإنجليزية: ergs) والتي يصل طول بعضها إلى حوالي 180م، ويوجد في الصحراء العديد من السلاسل الجبلية، مثل: جبال هقار، وجبال تيبستي، وجبال آير، وتلال البحر الأحمر، وجبال الأطلس، وأدرار إيفوغاس، وبالنسبة لأعلى قمم الصحراء فهو بركان إيمي كوسي الذي يقع في الشمال من تشاد ضمن سلسلة جبال تيبستي.[٢]


نباتات وحيوانات الصحراء الكبرى

تعدّ الحياة النباتية في الصحراء الكبرى قليلة، ولا تشمل سوى 500 نوع، وذلك لظروف الصحراء القاحلة وحرارتها العالية، وتتميّز جميع الأصناف النباتية الموجود فيها بأنّها من الأصناف المقاومة للحرارة والجفاف، وبالنسبة للحياة الحيوانية، فبسبب الظروف القاسية يتواجد سبعون نوعاً حيوانياً فقط في الصحراء، عشرون منها من الثدييات، مثل: ثعلب الروبل، وأرنب الصحراء البري، وضبع الرقطاء، واليربوع، بالإضافة إلى وجود الزواحف، مثل: الوَرَل، وثعبان ابن قترة.[٣]


المراجع

  1. Jeffrey Allman Gritzner, Ronald Francis Peel (13-12-2018), "Sahara "، www.britannica.com, Retrieved 11-1-2019. Edited.
  2. ^ أ ب Kim Ann Zimmermann (12-9-2012), "The Sahara: Facts, Climate and Animals of the Desert"، www.livescience.com, Retrieved 11-1-2019. Edited.
  3. Amanda Briney (3-12-2018), "Learn About the Sahara Desert"، www.thoughtco.com, Retrieved 11-1-2019. Edited.