هل نقص فيتامين د يسبب الخوف والقلق

كتابة - آخر تحديث: الثلاثاء ٢١ يوليو ٢٠١٩
هل نقص فيتامين د يسبب الخوف والقلق

فيتامين د

فيتامين د أو فيتامين الشمس هو أحد الفيتامينات الذائبة في الدهون من مجموعة السيكسوستوريد، والتي يحتاجها جسم الإنسان، مع ضرورة الإشارة إلى أن هذا الفيتامين يتناقص بشكل أكبر عند النساء مقارنة مع الرجال، ولكن في كل الأحوال فإن الجسم عاجز عن إنتاجه بالكمية الكافية، فيجب تعويض هذا النقص من خلال التعرض لأشعة الشمس فوق البنفسجية عند الساعة العاشرة صباح كل يوم تقريباً، وفيما يتعلق بالمدة فتتراوح ما 10-20 دقيقة.


العلاقة بين نقص فيتامين د والخوف والقلق

أثبتت التقارير الطبية الصادرة عن المعهد الطبي في الولايات المتحدة وجود علاقةٍ طرديةٍ بين نقص فيتامين د والأمراض النفسية التي تصيب الإنسان، ويمكن إجمال الأمراض النفسية الناتجة عن نقص فيتامين د في ما يأتي:

  • القلق وما يتبعه من شرود في الذهن، ومحدودية في التركيز، واضطرابات واضحة في الذاكرة، بالإضافة إلى الخوف غير المبرر من أمور قد تحدث على حين غفلة، فمثلاً قد يصاب الشخص الذي يعاني من نقص فيتامين د بالذعر لمجرد أن أحداً ما طرق الباب، أو كسر صحناً من دون قصد.
  • الضيق وتعكر المزاج، وما يؤكد هذا الأمر أن الاكتئاب يزيد في فصل الشتاء نتيجة غياب أشعة الشمس، بينما يقل في موسمي الربيع والصيف.
  • سهولة الاستفزاز.
  • مرض الشيزوفرينيا أو ما يعرف بانفصام الشخصية.


مصادر فيتامين د

يوجد فيتامين د في العديد من الأغذية التي يتناولها الإنسان خلال يومه العادي دون اتباع حميةٍ غذائيةٍ، فمثلاً يوجد فيتامين الشمس في لحوم البقر، وصفار البيض، والكبدة، وأنواع الأسماك المختلفة؛ مثل: السلمون، والسردين، والتونا، بالإضافة إلى عصير البرتقال، والفواكه الحمراء، والحليب ومشتقاته.


فوائد فيتامين د

  • يحافظ على توازن المعادن في الجسم مثل: معدن الكالسيوم، والفوسفات في الدم.
  • يعزز عمل الأمعاء في امتصاص المعادن.
  • يساعد على بناء الخلايا الجديدة، وتنظيم نموها.
  • يحد من نمو الخلايا الخبيثة والأورام السرطانية.
  • يزيد من قوة الجهاز المناعي في الجسم، فيقتل الفيروس قبل أن يسبب المرض.
  • ينضج خلايا العظم ويقويها، وبالتالي فهو يمنع الإصابة بهشاشة العظام.
  • يساعد على تخسيس الوزن.


أعراض نقص فيتامين د

  • الكساح وتقوس الأرجل بالنسبة للأطفال الصغار تحت عمر4 سنوات.
  • تأخر ظهور الأسنان بالنسبة للأطفال الصغار تحت عمر سنة ونصف.
  • لين العظام بالنسبة لكبار السن فوق عمر الخمسين، وكذلك السيدات الحوامل أو المرضعات.
  • الشعور بالخمول والكسل والتعب العام.
  • آلام واضحة في عضلات الظهر ومفاصل الركبة والرقبة.
  • سرعة تقلب المزاج دون سبب واضح، مما يؤدي إلى سرعة الإصابة بالاكتئاب.
  • ارتفاع ضغط الدم بشكل واضح.
  • كثرة حدوث نوبات القلب.
  • تأخر ظهور الأسنان بالنسبة للصغار، وسرعة تسوسها بالنسبة للبالغين، وتساقطها بالنسبة للكبار.
  • أعراض نفسية تتمثل في القلق والخوف.
  • زيادة الوزن بشكل مفاجئ.