التخلص من الماء داخل الأذن

كتابة - آخر تحديث: الإثنين ٢٢ يوليو ٢٠١٩
التخلص من الماء داخل الأذن

التخلُّص من الماء داخل الأذن

يتجمَّع الماء داخل الأذن غالباً نتيجة مُمارسة السباحة، وعادةً ما يتمّ تصريف هذه المياه من تلقاء نفسها دون اللجوء لأي تدخُّل، أو علاج، إلا أنَّه يحدث في بعض الأحيان أن تتراكم المياه في الأذن، ممّا يجعلها عُرضة للإصابة بالعدوى، لذا فإنَّ هناك عِدَّة طُرُق يمكن اتِّباعها لإزالة الماء العالق داخل الأذن بشكلٍ آمن، ودون إحداث أيِّ ضرر، ومن هذه الطُّرُق ما يأتي:[١]

  • اللُّجوء إلى استخدام قطرات الأذن التي يُمكن صرفها دون الحاجة إلى وصفة طبِّية، والتي يحتوي معظمها على الكحول، حيث يُساهم الكحول في تقليل رطوبة القناة الخارجيّة من الأذن، وإزالة شمع الأذن، وقتل البكتيريا.
  • اللُّجوء إلى استخدام مُضادّات الهستامين، أو مُضادّات الاحتقان في حالة الإصابة باحتقان الأذن الوسطى.
  • استخدام بُخار الماء، فقد يُساهم في إخراج الماء المُتجمِّع في الأذن الوسطى عبر قناة استاكيوس.
  • مضغ العلكة، أو التثاؤب حيث يُساهم ذلك في تخفيف الضغط في قناة استاكيوس، وتسهيل خروج الماء العالق في هذه القناة.
  • وضع بضع قطرات من زيت الزيتون الدافئ في الأذن المُصابة، فقد يُساهم في منع حدوث العدوى في الأذن، وتسهيل خروج الماء المُتجمِّع منها.
  • اتِّباع طريقة مناورة فالسالفا (بالإنجليزيّة: Valsalva maneuver)؛ للمساعدة على فتح قناة استاكيوس.
  • استخدام قطرات الأذن المُكوَّنة من الخلِّ، والكحول، فيُساهم الكحول في محاربة نُموِّ البكتيريا في الأذن، ومنع حدوث العدوى، كما أنَّه يُساعد على زيادة تبخُّر الماء المُتجمِّع داخل الأذن، ومن جانبٍ آخر، يُساعد الخلُّ على تسهيل التخلُّص من شمع الأذن المتراكم، والذي قد يكون سبباً في انحباس الماء داخل الأذن.


الوقاية من دخول الماء إلى الأذن

تجدر الإشارة إلى أنَّ هناك مجموعة من الطُّرُق، والنصائح التي يُمكن اتِّباعها للوقاية من تجمُّع السوائل داخل الأذن، ومن هذه النصائح نذكر الآتي:[٢]

  • الحرص على سدِّ الأذنين بكُرات قطنيّة أثناء صبغ الشعر، أو استخدام مُثبِّتات الشعر.
  • مراجعة الطبيب لتنظيف شمع الأذن المتراكم.
  • الحرص على إزالة سمّاعات الأذن في حال الشعور بالتعرُّق.
  • استخدام سدّادات الأذن، وقبّعات السباحة عند النزول في الماء.
  • تغطية كرات القطن بالفازلين، ووضعها في الأذن خلال الاستحمام.


حالات تستدعي استشارة الطبيب

يزول الماء المُتجمِّع داخل الأذن غالباً من تلقاء نفسه خلال فترة لا تتجاوز يوم أو يومَين، حتى وإن لم يلجأ المُصاب إلى أيٍّ من الطُّرُق السابقة للتخلُّص من الماء، إلا أنَّ هناك بعض الأعراض التي قد تظهر على المريض، والتي تُنذر بضرورة مراجعة الطبيب، ومن هذه الأعراض:[٣]

  • خروج تصريف من الأذن ذو لون أصفر، أو حليبيّ، أو دمويّ، ورائحة كريهة.
  • تقشُّر الجلد داخل قناة الأذن، أو احمرارها، أو الشعور بالحكَّة فيها.
  • الإصابة بألم الأذن.
  • فقدان السمع بشكل مفاجئ، والذي قد يكون مُستمرّاً.


المراجع

  1. Corey Whelan, "13 Ways to Get Water Out of Your Ear"، www.healthline.com, Retrieved 3-3-2019. Edited.
  2. "How to Get Water Out of Your Ears", www.webmd.com, Retrieved 3-3-2019. Edited.
  3. Kristin Hayes, "How to Get Water Out of Your Ears"، www.verywellhealth.com, Retrieved 3-3-2019. Edited.