أين تقع صفين

كتابة - آخر تحديث: السبت ٢١ يوليو ٢٠١٩
أين تقع صفين

أين تقع صفين؟

قرية صفين هي قرية قديمة جدا بنيت من قبل الرومان، وتقع بالقرب من الرقة على الجانب الغربي من نهر الفرات. ويحيط بالقرية الأشجار الكثيفة، وهناك طريق واحد فقط للوصول إلى المياه من هذه المنطقة المليئة بالحجارة. [1]

 

صفين

يقال إن صفين هي المكان الذي شهد الوقعه ، [2] حيث شهدت قرية صفين الأحداث التي وقعت في شهر صفر في 37 من الهجرة بين علي بن أبي طالب رضي الله عنه ومعاوية بن أبي سفيان ، ويقال إن عدد الجنود في جيش علي التسعين ألفًا ، وإن جيش معاوية يبلغ مائة وعشرين ألفًا ، ايضأ قيل العكس في العدد ، أي علي  120 الفأ و معاوية تسعين ألفًا ، وهو ما يعتقد ان يكون الأكثر صحة، وقتل 70 ألف من الفريقين في هذا الوقعة. [3] بعد ذلك ، رفع جيش معاوية القرآن وقالو: "رضينا بكتاب الله تعالى"،. لذلك توقف جيش علي عن القتال ، وقال علي ، "كلمة حق أريد بها باطل". وجيش معاوية لم يوافق ، لذلك قال علي: "لا رأي لغير مطاع" ، وانتهى الوقعة بالتحكيم بينهما ، ومدة المقام في صفين هي مائة وعشرة أيام ، وعدد الوقائع تسعين وقعه.. [1]

 

صفين في الشعر العربي

تم ذكر صفين في العديد من القصائد العربية ، حيث  ذكر الشعر يرثي أحد الرجال الذين قتلوا في هذا الحادث، بما في ذلك كلمات كعب بن جايل في رثاء عبيد الله بن عمر بن الخطاب : [3]

ألا إنما تبكي العيون لفارس

بصفين أجلت خيله، وهو واقف

فأضحى عبيد الله بالقاع مسلماً

تمجُّ دماً منه العروق النوازف

جزى الله قتلانا بصفين ما جزى

عباداً له إذ غودروا في المزاحف

 

المصادر

المراجع

  1. ^ أ ب زكريا بن محمد بن محمود القزويني، آثار البلاد وأخبار العباد ، بيروت: دار صادر، صفحة 214. بتصرّف.
  2. محمد بن أبي بكر بن عبد القادر الرازي (1986)، مختار الصحاح ، لبنان: مكتبة لبنان ، صفحة 153. بتصرّف.
  3. ^ أ ب شهاب الدين الرومي البغدادي، معجم البلدان ، بيروت: دار صادر، صفحة 414-415، جزء 3. بتصرّف.