أهم ما قيل عن الحياة

كتابة - آخر تحديث: الإثنين ٢١ يوليو ٢٠١٩
أهم ما قيل عن الحياة

حكم عن الحياة

  • الحياة شعلة إما أن نحترق بنارها أو نطفئها و نعيش في ظلام.
  • صار معيار الصحة والحياة لدي هو كمُّ ما أحققه بهذا القدر من الصحة حتى مع المرض.
  • العظمة في هذه الحياة ليست في التعثّر، ولكن في القيام بعد كل مرة نتعثر فيها.
  • إن كل كلمة وكل فكرة تعد بمثابة طاقة روحية تقوم بتنشيط قوى الحياة في داخلك، سواء كانت ذات طبيعة سلبية أو إيجابية.
  • الحياة فيض من الذكريات تصب في بحر النسيان، أما الموت فهو الحقيقة الراسخة.
  • في المدرسة يعلمونك الدرس ثم يختبرونك، أما الحياة فتختبرك ثم تعلمك الدرس.
  • لست آسفاً إلا لأنني لا أملك إلا حياة واحدة أضحى بها فى سبيل الوطن.
  • الحياة كالمرآة، تحصل على أفضل النتائج حين تبتسم لها.
  • الحياة حلم يوقظنا منه الموت.
  • اصرخ لتعلم أنك ما زلتَ حيّاً وحيّاً وأن الحياة على هذه الأرض ممكنة.
  • تكون الحياة سعيدة عندما تبدأ بالحب و تنتهي بالطموح.


خواطر عن الحياة السعيدة

  • الحياة أكبر من أن تقف عند شخص ما، أو شعور ما، أو فكرة ما، الحياة هي أنت، وقفتك الحقيقية مع نفسك أنت.
  • كن دائماً مبتسم، متناسياً لجرحك ونواقص الحياة، فالجميع يقترب من السعيد، ويبتعد كل البعد عن المتشائم حامل جروح الحياة على كتفيه.
  • رتّب حياتك بما يناسبك أنت فقط، وليس ما اعتاد عليه الناس.
  • ستختلف حياتنا عندما يختلف تفكيرنا، من معتمدين لمنجزين، ومن دعاة إلى عاملين، قد تطلب من الله الهداية، وتفكر بالطريق المنجي، وقد تطلب من الله الرزق والنجاح ولا تسعى، وتطلب يا صديقي السعادة وما زلت تفكر بالنواقص، وكل ذلك لن يساعدك أبداً.
  • الحياة كلها أمل إذا عرفت الاستحقاق الذي ينتظرك، لا تنتظر من الغير المساعدة بل اجعل الغير ينتظرون منك أنت المساعدة.


أقوال شكسبير عن الحياة

  • ليس من الشجاعة أن تنتقم، بل أن تتحمّل وتصبر.
  • الدنيا مسرح كبير، وان كل الرجال والنساء ما هم إلّا لاعبون على هذا المسرح.
  • هناك ثمة وقت في حياة الإنسان إذا انتفع به نال فوزاً ومجداً، وإذا لم ينتهز الفرصة أصبحت حياته عديمة الفائدة وبائسة.
  • إنّ الآثام التي يأتي بها الإنسان في حياته، غالباً ما تذكر بعد وفاته، ولكن أعماله الحميدة تدفن كما يدفن جسده وتنسى.
  • هناك ثمة أوقات هامة في حياة سائر الرجال حيث يقرر أولئك مستقبلهم إما بالنجاح أو بالفشل، وليس من حقنا أن نلوم نجومنا أو مقامنا الحقير، بل يجب أن نلوم أنفسنا بالذات.
  • قسوة الأيام تجعلنا خائفين من غير أن ندري تماماً ما يخيفنا، إذ إنّ الأشياء التي تخيفنا ليست إلّا مجرد أوهام.
  • لا تلعب بمشاعر الآخرين لأنك قد تربح اللعبة لكن الخطر أن تخسر هذا الشخص مدى الحياة.


أقوال عن الحياة الصعبة

  • لا حياة مع اليأس، ولا يأس مع الحياة.
  • ستتعلم الكثير من دروس الحياة، إذا لاحظت أن رجال الإطفاء لا يكافحون النار بالنار.
  • ليست الحياة بعدد السنين ولكنها بعدد المشاعر، لأن الحياة ليست شيئاً آخر غير شعور الإنسان بالحياة.
  • إذا أردت أن تصمد للحياة فلا تأخذها على أنها مأساة.
  • الحياة بلا فائدة موت مسبق.
  • الحياة شعلة إما أن نحترق بنارها أو نطفئها ونعيش في ظلام.
  • عندما لا ندري ما هي الحياة، كيف يمكننا أن نعرف ما هو الموت.
  • التشاؤم هو تسوس الحياة، لا حياة مع اليأس، ولا يأس مع الحياة، المتشائم لا يرى من الحياة سوى ظلها.
  • نحن مسجونون في عالم الحياة، مثلنا كمثل البحار على قاربه الصغير في المحيط اللامتناهي.
  • إن الحياة إما مغامرة جريئة أولا شيء، الأمن غير موجود في الطبيعة، ولا يمكن للبشرية جمعاء أن تختبره بشكل مستمر.


قصيدة يا ربيـع الحيـاة

يقول محمد بن علي السنوسي:

يا ربيع الحياة أين ربيعي

أين أحلامُ يقظتي وهجوعي

أين يا مرتعَ الشبيبة آمالُ

شبابي وأمنياتُ يفوعي

أين يا شاعرَ الطبيعة لحنٌ

صاغه القلب من هواهُ الرفيعِ

رددته مشاعري وأمانيّ

ورفّتْ به حنايا ضلوعي

يا ربيعَ الحياة ما لحياتي

لونها واحدٌ بلا تنويعِ ؟!

لا شتاءٌ ولا ربيعٌ (... ) سوى الصيفِ

في لظاه الفظيعِ !

يا ربيع الحياة هل لك أن تحنو

على روضةٍ بلا ينبوعِ ؟!

أحرقتها أشعة الصيف حتى

جرّدتها من زهرها والفروعِ

ورمتها السموم من كل فجٍّ

بالأعاصير في الضحى والهزيعِ

وهي ترنو إلى الحياة بعين

تتحدى الأسى بغير دموعِ

أصلها ثابت ومن كرم الأصلِ

صراعُ الردى بغير خضوعِ

يا ربيع الحياة هل لك أن تحنو

على نغمةٍ بلا توقيعِ ؟!

حملتها إليكَ أجنحة الفنّ

وألقتْ بها لغير سميعِ

لم تجد مزهراً يوقع لحناً

من أغاريدها بصوت بديعِ

بخلَ الدهر بالأنامل والأوتار

والعود يا له من مَنوعِ

وهي لما تزلْ يرنّ صداها

ملء سمع الدنيا بلحن وديعِ

يا ربيع الحياة هل لك أن تحنو

على بلبل سريع الوقوعِ

حسِبَ (الحب) في الأحابيل (حبا)

فهوى نحوه بقلب الرضيعِ

فتردى ولم يزل يسكب اللحن

غزيراً يا للصفاء الطبيعي

فإذا ما سما جناحاه للجوّ

تهاوى في قيده كالصريعِ

وهو ما زال شادياً يعشق الحسن

ويشدو شدو الطليق الخليعِ

يا ربيع الحياة هل لك أن تحنو

على فكرة بلا تشريعِ ؟

أهملتها الحياة واختلف الدهر

عليها في سيره والرجوعِ

جثمت في الدجى يغلفها الصمت

وشعت في قلبه كالشموعِ

لم تجد عالماً يفصل معناها

ويختارها لخير الجميعِ

وهي في صمتها تشير وترنو

بسناها للعبقري الضليعِ.