مدينة زايد في مصر

كتابة - آخر تحديث: السبت ٢١ يوليو ٢٠١٩
مدينة زايد في مصر

مدينة زايد في مصر

تعرف مدينة زايد باسم مدينة الشيخ زايد وهي واحدة من المدن الجديدة التي تم إنشاؤها على أراضي محافظة الجيزة من خلال إحدى المنح المقدمة من صندوق أبوظبي للتنمية ، وتعتبر المدينة امتدادًا طبيعيًا للقاهرة الكبرى وإحدى ضواحيها ، حيث تفصلها عن وسط مدينة القاهرة حوالي 28 كم ، وتفصلها عن المهندسين حوالي 20 كم ، بالإضافة إلى الانفتاح على طريق القاهرة الإسكندرية الصحراوي ومركز محور 26 يوليو.


جغرافية مدينة زايد

تبلغ مساحة المدينة حوالي 9500 فدان ، ويبلغ ارتفاعها فوق البحر حوالي 220 مترًا ، في حين يقدر عدد سكانها بـ 29،422 فردًا ، وفقًا لإحصاءات عام 2006 ، ومن المتوقع أن تتجاوز 500 ألف فرد عند الانتهاء من بنائها ، وتقسيم المدينة إلى 20 حيًا ، وينقسم كل حي إلى 4 أحياء ، وتختلف هذه الأحياء في مستوياتها بين المتوسط وما فوق المتوسط والراقية ، ويتضمن كل حي خدماته الخاصة مثل أماكن مراكز العبادة والتسوق.


مدينة زايد السكني

تشمل المنطقة رقم 1 ورقم 11 ورقم 3 ورقم 13 ورقم 13 الإسكان المتوسط في صورة بنك التنمية للإسكان ومبارك إسكان للشباب ومدينة المستقبل وروضة زايد ومشروع بدر الدين ومشروع الشقق الجاهزة الأخرى التي تم تنفيذها كجزء من المشروع ، وتتراوح مساحاتها بين 87 مترًا مربعًا و108 مترًا مربعًا ، باستثناء المنطقة رقم 11 ، والتي تتميز بالمساحات الصغيرة لشقتها ، والتي تقتصر على 70 متر مربع إلى 75 متر مربع.


يتم تمثيل المساكن الوسطى العليا في المنطقتين رقم 2 ورقم 4 ، والتي تشمل عددًا من مباني الإسكان العائلي وغيرها من المباني للشركات والمكاتب الخاصة ، في حين أن المساكن الراقية وفيرة في الحي رقم 8 ، ويتم تمثيلها في بيفرلي هيلز وبالم هيلز.


خدمات مدينة زايد

تتميز المدينة بوجود جميع أنواع الخدمات والمرافق العامة ، حيث تحتوي على مدارس عامة وخاصة تضم جميع المراحل التعليمية مثل مدرسة عمر بن الخطاب والمدرسة البريطانية الدولية ، وعدد من الكليات والجامعات ، وأكثرها من أهمها جامعة النيل والكلية الدولية الكندية ، وتشمل أيضًا المستشفيات الحكومية والخاصة مثل مستشفى الشيخ زايد التخصصي.


تتوفر خطوط المياه والكهرباء والنقل في جميع أحياءها ، بالإضافة إلى احتوائها على أراضي خضراء تغطي 40٪ من مساحتها. تتميز المدينة أيضًا بقربها من مدينة أكتوبر وعددًا من المشاريع السياحية والخاصة التي ساعدت في توفير فرص عمل لبعض سكانها ، على الرغم من العدالة في تقسيم الوحدات السكنية للوحدات السكنية أثناء تنفيذ المشروع ، لكن المجاورة رقم 2 الموجودة في الحي الثالث لا توفر أي من خدمات الأسواق التجارية والمراكز التعليمية مثل المدارس من مختلف المراحل.

68 مشاهدة