ما هو الزنجبيل وما هي فوائده

كتابة - آخر تحديث: السبت ٢١ يوليو ٢٠١٩
ما هو الزنجبيل وما هي فوائده

الزنجبيل

إنّ الزنجبيل نوع نباتيّ يتبع للفصيلة الزنجبيلية، ويعتبر من نبات المناطق الحارّة، حيث ينتشر بشكل كبير في مناطق الهند الشرقيّة، والصين، والمكسيك، وجاميكا، ويعّد الزنجبيل الجاميكي أفضل أنواع الزنجبيل، ويتم استخدام جذاميره النامية تحت التربة التي تحتوي على زيوت طيّارة كبهار وتوابل في تجهيز الأطعمة لمنحها طعماً مميزاً، وفيما يأتي سنذكر قيمته الغذائيّة، وأهم فوائده.[١]


القيمة الغذائيّة للزنجبيل

يحتوي الزنجبيل على مجموعة من العناصر التي تجعله ذا قيمة غذائيّة كبيرة في مقاومة وعلاج العديد من الأمراض التي تصيب الجسم مثل: الكالسيوم، والكربوهيدرات، والبروتين، والألياف الغذائيّة، والحديد، والمغنيسيوم، والمنجنيز، والصوديوم، والبوتاسيوم، والسيلينيوم، وفيتامينات ج، هـ، ب6.[٢]


فوائد الزنجبيل

للزنجبيل فوائد كثيرة,نذكر منها ما يلي:[٣][٤]

  • علاج مرض السرطان: أثبتت بعض الدراسات أنّ مسحوق الزنجبيل يقضي على الخلايا السرطانيّة في الرحم، كما يساعد على إبطاء نمو الخلايا السرطانيّة في القولون والمستقيم.
  • المساعدة على التخلص من مشاكل الجهاز التنفسي: يخلّص الزنجبيل من التهاب الحلق وترطيبه، وتخفيف السعال والرشح، ومعالجة نزلات البرد والإنفلونزا؛ بسبب فعاليته الكبيرة ضد بكتيريا الجهاز التنفسي، ويكون ذلك عند تناول مشروب الزنجبيل مع العسل.
  • معالجة الغثيان: يعتبر الزنجبيل علاجاً فعالاً للتخلص من الغثيان؛ بسبب احتوائه على فيتامين ب6.
  • تخفيف الآلام والالتهابات: يعتبر الزنجبيل مسكناً طبيعيّاً للآلام بسبب خصائصه المضادة للالتهابات.
  • علاج حالات الصداع النصفي: يعتبر الزنجبيل علاجاً فعالاً للصداع النصفي؛ بسبب قدرته على وقف البروستاجلاندين المسبب للألم، والالتهاب في الأوعية الدمويّة.
  • علاج آلام الطمث المصاحب للدورة الشهريّة: يساعد الزنجبيل على خفض الهرمونات المسببة لآلام وتقلصات الدورة الشهريّة، كما يخفف تشنجات الرحم، وحدة آلام الدورة الشهريّة.
  • حماية الكلى: فهو يقلّل معدل الإصابة بالفشل الكلوي.
  • إنقاص الوزن: للزنجبيل قدرة كبيرة على إنقاص وزن الأشخاص الذين يعانون من السمنة الزائدة، وذلك بتحسينه الاضطرابات الهضميّة، وخفضه لمستويات الكولسترول الضار في الدم، وتقليله نسب البروتين الدهن الضار، لذلك فإنّ تناول مشروب الزنجبيل يساعد على التخلص من الدهون في محيط الكرش، ويدخل في أنظمة الرجيم المختلفة للتخسيس.
  • تنظيم عمل الجهاز الهضمي: من خلال تنظيمه لعمليات الإخراج، وقضائه على الطفيليات الموجودة في البطن، وتنظيمه لمستويات السكر في الجسم، لذلك يُنصح مريض السكري بتناول مشروب الزنجبيل في الصباح الباكر.
  • علاج مشاكل الشعر: يحتوي الزنجبيل على مادة الكيراتين التي تدخل في تركيب الشعر، لذلك يُنصح بتناوله من قِبل الأشخاص الذين يعانون من تساقط الشعر والصلع، ويدخل أيضاً في تحضير العديد من الوصفات الطبيعيّة التي تساعد على علاج مشاكل الشعر المختلفة.[٥]
  • حماية البطن: يساعد الزنجبيل على تنشيط إنزيمات الهضم التي تحفز إفراز الصفراء في الكبد، كما يحتوي على مادة الزنجبين التي تحمي بطانة المعدة، وتقلل غازات البطن، وتهضم البروتينات والدهون بسهولة، كما يعالج حالات النزلات المعويّة، والتسمم الغذائي.
  • تنشيط الدورة الدمويّة في الجسم: يعتبر الزنجبيل عاملاً مهمّاً في تنشيط الدورة الدمويّة، وتخفيف ضغط العضلات المحيطة بالأوعية الدمويّة، ويُنصح باستخدامه كتوابل بدلاً من الملح في حالات ارتفاع ضغط الدم.
  • التخلص من مشاكل البشرة: للزنجبيل فاعليّة كبيرة في علاج مشاكل البشرة المختلفة كالصدفيّة وحبّ الشباب؛ بسبب احتوائه على مواد مضادة للأكسدة، كما يساعد على منع انتشار الشقوق الحرة التي تساعد في ظهور التجاعيد وتلف الجلد.[٥]

المراجع

  1. "What Is Ginger?", www.herbazest.com, Retrieved 11-6-2018. Edited.
  2. Megan Ware RDN LD (11-10-2017), "Ginger: Health benefits and dietary tips"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 11-6-2018. Edited.
  3. "12 Major Benefits of Ginger for Body & Brain", draxe.com, Retrieved 11-6-2018. Edited.
  4. Maanasi Radhakrishnan (19-10-2017), "39 Surprising Benefits Of Ginger (Adrak) For Skin And Health"، www.stylecraze.com, Retrieved 11-6-2018. Edited.
  5. ^ أ ب "5 beauty benefits of ginger for your skin and hair", www.thehealthsite.com, Retrieved 11-6-2018. Edited.