فوائد عسل حبة البركة للبشرة

كتابة - آخر تحديث: السبت ٢١ يوليو ٢٠١٩
فوائد عسل حبة البركة للبشرة

هل هناك فوائد لعسل حبة البركة للبشرة

لا تتوفر معلومات حول فوائد عسل حبة البركة للبشرة.


هل هناك فوائد لحبة البركة مع العسل للبشرة

أشارت دراسةٌ أُجريت على الحيوانات نُشرت في مجلة Journal of Experimental & Clinical Cancer Research عام 2002 إلى أنَّ المكملات المحتوية على مستخلصات العسل وحبة البركة ساعدت على تقليل الإجهاد التأكسديّ، وردّ الفعل الالتهابيّ في البشرة.[١]


كما بيَّنت دراسةٌ أُخرى أُجريت على الحيوانات، ونُشرت في مجلة Annals of Allergy, Asthma & Immunology؛ أنَّ بعض المركبات النشطة الموجودة في حبة البركة قد تساهم في التخفيف من التفاعلات التحسسية في البشرة من خلال تثبيط إفراز الهيستامين (بالإنجليزية: Histamine)،[٢] وتجدر الإشارة إلى أنّ الهيستامين هو مادة كيميائية موجودة في بعض خلايا الجسم تؤدي إلى ظهور العديد من أعراض الحساسية مثل: سيلان الأنف أو العطس، ومن المهمّ الذكر هنا هنا أنّ نتائج الدراسات المذكورة سابقاً غير مؤكدة على البشر، وما زالت هناك حاجةٌ لإجراء المزيد من الدراسات لمعرفة أثر استهلاك العسل وحبة البركة في البشرة عند الإنسان.[٣]


للاطلاع على معلوماتٍ حول فوائد العسل يمكنك قراءة مقال ما هي فوائد العسل، ولمعرفة المزيد حول فوائد حبة البركة يمكنك قراءة مقال ما هي فوائد حبة البركة.


أضرار عسل حبة البركة للبشرة

درجة أمان عسل حبة البركة

لا تتوفر معلومات حول درجة أمان عسل حبة البركة للبشرة، ولكن يجدر الذكر أنّ حبَّة البركة كبذور تعدّ غالباً آمنة لمعظم الناس وللنساء في فترة الحمل عند تناولها بكميات قليلة، في حين إنّها تعدّ غالباً غير آمنة إذا استُهلكت بكميّاتٍ كبيرة؛ كالكميات الموجودة في مستخلصاتها، ولا يُنصح بتناول حبة البركة من قبل المرضع لقلة المعلومات حول أمانها في تلك الفترة.[٤]


ویُعدّ العسل بشكل عام غالباً آمناً لمعظم البالغين، والنساء الحوامل والمرضعات، ولكن يُمنع استخدامه للأطفال الرُضَّع الذين لم يتجاوز عمرهم 12 شهراً، وذلك لاحتمالية تسببه بالتسمم السُجقي لهم، في حين يمكن للأطفال الأكبر سنّاً تناوله دون أن يتعرّضوا لأيّ خطر.[٥]


محاذير استخدام عسل حبة البركة

لا تتوفر معلومات حول محاذير استخدام عسل حبة البركة للبشرة، ولكن من الجدير بالذكر أنَّ كُلّاً من حبة البركة والعسل على قد يُسببان لبعض الأشخاص ردود فعل تحسسية، ونوضح محاذير استخدام كلٍّ منهما على حدة فيما يأتي:

  • محاذير استخدام حبة البركة: يمكن أن تُسبّب حبّة البركة طفحاً جلديّاً، واضطراباتٍ في المعدة، وتقيؤاً، وإمساكاً لبعض الأشخاص، إضافةً إلى أنَّها قد تزيد من خطر النوبات لدى الأشخاص الذين يعانون منها أصلاً.[٦]
  • محاذير استخدام العسل: قد يعاني بعض الأشخاص من حساسية تجاه المكونات الموجودة في العسل؛ كحبوب لقاح النحل، وعلى الرغم من ندرتها فقد تتسبّب بردود فعلٍ سلبيّةٍ خطيرة، وفيما يأتي نذكر بعضاً من أعراضها:[٧]
    • الصفير وأعراض الربو الأخرى.
    • الدوخة.
    • الغثيان.
    • التقيؤ.
    • الضعف.
    • التعرق المفرط.
    • الإغماء.
    • عدم انتظام في ضربات القلب.


نصائح عامة للحفاظ على صحة البشرة

تؤثر الأطعمة التي يأكلها الإنسان في أعضائه الداخليّة والخارجية معاً، إذ تنعكس نتائج ما يستهلكه الشخص من أطعمة ومشروبات على بشرته،[٨] ونذكر فيما يأتي بعض النصائح المفيدة للحفاظ على صحة البشرة:

  • تناول الأغذية الصحية: مثل:[٩]
    • الجزر، والمشمش وغيرها من الخضار والفواكة ذات اللون الأصفر، والبرتقالي.
    • السبانخ وغيرها من الخضار الورقية الخضراء.
    • الفاصولياء، والبازلاء، والعدس.
    • السلمون، وسمك الإسْقُمريّ وغيرها من الأسماك الدهنية.
    • المكسرات.
  • تجنُب السكريات والكربوهيدرات المكررة: فمن الممكن أن يكون استهلاك كميّاتٍ كبيرةٍ من السكريات والكربوهيدرات المكررة مضراً بمرونة الجلد، إذ إنّ هذه الأطعمة تحفز الالتهاب في الجسم، وترتبط بتحطيم وخسارة بروتيني الكولاجين (بالإنجليزية: Collagen)، والإيلاستين (بالإنجليزية: Elastin)، وهي بروتينات مهمّةٌ لصحة البشرة، وقد تؤدي خسارتها إلى جعل البشرة أقل قوةً ومرونة.[١٠]
  • شرب كمياتٍ كافية من الماء: إذ إنّ شُرب 8 أكواب من الماء يومياً على الأقل يُخلِّص الجسم من السموم، ويُساهم في الحصول على بشرة صحية، فقد لاحظ عدد كبير من الناس تحسُناً في بشرتهم عند استهلاكهم كميات أكبر من الماء.[١١]
  • التوقف عن التدخين: تبدو بشرة المدخنين عادة أكبر سناً، وتكون ممتلئة عادة بالتجاعيد وقد يحدث ذلك بسبب تأثير التدخين في الأوعية الدمويّة، فهو يسبب تضيّق الأوعية الدموية في الطبقات الخارجية للجلد، ممّا يقلل من تدفق الدم، ويجعل البشرة تبدو شاحبة، كما أنّ التدخين قد يسبب ضرراً في بروتينات الكولاجين والإيلاستين الموجودة في البشرة أيضاً.[١٢]
  • أخذ قسط كافٍ من النوم: يساعد النوم لساعات كافية على التقليل من ظهور الهالات السوداء حول العينين، وتحسين لون البشرة.[١٣]
  • عدم التعرض للشمس لفترات طويلة: تُسبب الأشعة فوق البنفسجية المنبعثة من الشمس العديد من المشاكل للجلد.[١٤]


المراجع

  1. Mabrouk GM, Moselhy SS, Zohny SF And Others (1-9-2002), "Inhibition of methylnitrosourea (MNU) induced oxidative stress and carcinogenesis by orally administered bee honey and Nigella grains in Sprague Dawely rats.", Journal of Experimental & Clinical Cancer Research, Issue 3, Folder 21, Page 341-346. Edited.
  2. N Chakravarty (1993), "Inhibition of histamine release from mast cells by nigellone", Annals of allergy, Issue 3, Folder 70, Page 237-342. Edited.
  3. [ https://kidshealth.org/en/parents/histamine.html "Definition: Histamine"], www.kidshealth.org, Retrieved 1-12-2020. Edited.
  4. "Black Seed", www.medicinenet.com,17-9-2019، Retrieved 1-12-2020. Edited.
  5. "Honey", www.medlineplus.gov,7-10-2020، Retrieved 15-12-2020. Edited.
  6. "BLACK SEED", www.webmd.com, Retrieved 20-12-2020. Edited.
  7. "Honey", www.drugs.com,14-11-2020، Retrieved 20-12-2020. Edited.
  8. Colette Bouchez, "The ABCs of a Healthy Skin Diet"، www.webmd.com, Retrieved 2-12-2020. Edited.
  9. Lawrence Gibson (17-12-2019), "What are the best foods for healthy skin?"، www.mayoclinic.org, Retrieved 20-12-2020. Edited.
  10. Anna Brooks (22-4-2019), "6 Ways to Eat and Drink Your Way to Healthier Skin"، www.everydayhealth.com, Retrieved 20-12-2020. Edited.
  11. "The Benefits of Drinking Water for Your Skin", www.uwhealth.org,11-9-2016، Retrieved 20-12-2020. Edited.
  12. "Skin care: 5 tips for healthy skin", www.mayoclinic.org,15-10-2019، Retrieved 20-12-2020. Edited.
  13. Hannah Nichols (14-11-2020), "Five life hacks for healthy skin"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 20-12-2020. Edited.
  14. Dennis Thompson (22-3-2017), "5 Ways to Protect Your Skin"، www.everydayhealth.com, Retrieved 20-12-2020. Edited.