علامات الترقيم باللغة العربية

كتابة - آخر تحديث: السبت ٢١ يوليو ٢٠١٩
علامات الترقيم باللغة العربية

علامات الترقيم

علامات الترقيم هي رموز اصطلاحية توضع بين الكلمات والجمل أثناء الكتابة في اللغة العربية، وسبب كتابتها يعود لأغراض كلامية، مثل: تعيين مواقع الفصل، والوقف، والابتداء، وتستخدم بشكل عام لتنظيم الكلام، وتنسيق الجمل، ومساعدة القارئ على قراءة النصِ وفهمه، ووُضعت علامات الترقيم لأول مرة على يد أحمد زكي باشا الملقب بشيخ العروبة منذ ما يقارب مئة عام تقريباً، بناءً على طلب وزير المعارف في مصر في ذلك الوقت.


أقسام علامات الترقيم

تقسم علامات الترقيم إلى أنواع عدة وفقاً لوظيفتها الكتابية، وهذه التقسيمات هي:

  • علامات الوقف: وهي الفاصلة (،)، والنقطة (.)، والفاصلة المنقوطة (؛): وهذه العلامات ضرورية لأخذ النفس، والاستراحة لمواصلة القراءة، وتمكن القارئ من الوقوف بشكل تام مثل النقطة، أو من الوقوف الجزئي القصير أو الطويل مثل الفاصلة.
  • علامات النبرات الصوتية: وهي النقطتان الرأسيتان (:)، وعلامة الاستفهام (؟)، وعلامة التعجب (!)، وهذه العلامات تستخدم للوقف المقرون مع نبرات صوتية خاصة.
  • علامات الحصر: وهي القوسان الهلاليان ()، والقوسان المستطيلان ([ ])، والشرطة السفلية (-)، وعلامة التنصيص ("")، وتستخدم لتنظيم الكلام.


الفاصلة

تكتب الفاصلة ملتصقة بالكلمة السابقة لها دون فراغ، وهي أكثر علامات الترقيم استخداماً عند الكتابة، وتدل على الوقف القصير، وتستخدم في المواضع الآتية:

  • بين الجمل المترابطة في المعنى داخل الفقرة الواحدة.
  • بين الكلمات عند تعداد الأنواع أو الأقسام.
  • بعد لفظ المنادى؛ مثل: يا أحمد، اذهب للسوق.
  • في الجملة الشرطية بين الشرط وجواب الشرط، وفي الجملة القسمية بين القسم وجواب القسم.
  • قبل الجمل التي تصف الحال أو الوصف لما يسبقها من الكلام؛ مثل: جاء أحمد، وهو سعيد.
  • بعد العبارات التمهيدية، وبعد كلمات التعجب مثل: عجباً، وبعد أحرف الجواب مثل: نعم وكلا.
  • عند كتابة المصادر والمراجع.


الفاصلة المنقوطة

تكتب الفاصلة المنقوطة كالفاصلة ملتصقة بالكلمة التي تسبقها، والوقوف عليها أطول بقليل من الوقوف على الفاصلة، ومن أشهر استعمالاتها ما يأتي: 
  • بين جملتين، لتفسير الجملة الأولى بالجملة الثانية، أو عندما تكون الجملة الثانية نتيجة للجملة الأولى.
  • بين جملتين تربط بينهما أداة ربط مثل أما.
  • للفصل بين الأقسام المختلفة عند تعداد الصنف نفسه في الجملة الواحدة؛ مثل جملة: الأسماء هي: أحمد، ومحمود؛ وندى، وسلمى.


النقطة

تكتب النقطة ملاصقة للكلمة السابقة لها، ويقف القارئ عندها وقفة تامة، ومن أشهر استعمالاتها:

  • في نهاية الجملة تامة المعنى، والتي لا تحمل معنى الاستفهام والتعجب.
  • بين جملتين؛ وذلك بعد نهاية الجملة تامة المعنى، وبداية جملة أخرى غير مرتبطة بالمعنى ولا بالإعراب بالجملة التي تسبقها.


النقطتان الرأسيتان

تكتب النقطتان الرأسيتان ملتصقتان بالكلمة السابقة لها دون فراغ، وتستخدم في المواضع الآتية:

  • بعد الألفاظ الدالة على الكلام؛ مثل: قال، حكى.
  • قبل تعداد أنواع الشيء أو أقسامه.
  • عند توضيح الكلام المجمل.
  • قبل الكلام المنقول أو المقتبس.


القوسان الهلاليان

تُكتب بينهما الجمل والألفاظ التي لا تُعد من الأركان الكلام الأساسية؛ ومواضع استخدامها هي:

  • ألفاظ الإيضاح مثل: زرت ثالث الحرمين (المسجد الأقصى).
  • التواريخ والأرقام مثل: ولد المتنبي عام (100هـ).


علامات ترقيم أخرى

من علامات الترقيم الأخرى علامات التنصيص ("") التي تستخدم للكلام المنقول بنصه، والشرطتان (--) اللتان تستخدمان للجملة المعترضة، وعلامة التعجب (!) التي تستخدم للجملة التي تعطي معنى التعجب، وعلامة الاستفهام (؟) التي توضع بعد الجملة الاستفهامية، وعلامة الحذف (...) التي توضع مكان الجزء المحذوف من النص.