الحمل ومشاكله

كتابة - آخر تحديث: الأحد ٢١ يوليو ٢٠١٩
الحمل ومشاكله

الحمل

يحدث الحمل نتيجة انغراس البويضة المخصبة بجدار الرحم، وتحدث هذه العملية بعد إخصاب الحيوان المنوي للبويضة مما يُنتج عن ذلك تكوّن بويضة مخصبة، والتي تنتقل بدورها إلى الرحم ليحصل الانغراس، وبالمعدل الطبيعي يستمر الحمل مدة أربعين أسبوعاً، ومن الجدير بالذكر أنّ هناك العديد من العوامل المؤثرة في الحفاظ على صحة الحمل، إذ إنّ النساء اللاتي يتمكّنّ من الكشف عن الحمل مبكراً ويحصلن على رعاية ومتابعة صحية خلال فترة الحمل، يُقللّن من فرصة التعرض لمشاكل خلال الحمل.[١]


مشاكل الحمل

يمكن تقسيم مشاكل الحمل إلى أعراض ومضاعفات كما يأتي:


أعراض الحمل

من الأعراض الشائعة التي قد ترافق المرأة أثناء فترة الحمل نذكر ما يأتي:[٢][٣][٤]

  • المغص وتقلّصات الرحم: يُعد المغص طبيعياً أثناء الحمل ويحدث نتيجة تمدد الرحم، وقد يُصاحب المغص المعاناة من الإمساك والغازات.
  • الصداع: يُعد الصداع من الأعراض الطبيعية التي قد تُصاب به بعض الحوامل، وفي حال كان ألم الصداع حاداً جداً، أو ملاحظة تغيرٍ في مستوى الرؤية أو زيادة الحساسية تجاه الضوء حينها لابد من طلب استشارة طبية بشكلٍ عاجل.
  • الشعور بألم في العصب الوركي: أو ما يُسمى بعصب عرق النسا (بالإنجليزية: Sciatic nerve pain)، إذ يمتد الألم من أسفل الظهر إلى الساقين.
  • ألم الرباط المستدير: (بالإنجليزية: Round Ligament Pain)، الذي يظهر كالشعور بالألم في البطن، والجوانب، والورك، والمغبن عند القيام بحركات معينة، كالاستلقاء أو الوقوف.
  • آلام المخاض الكاذب: (بالإنجليزية: Braxton Hicks contractions).
  • سلس البول: يرافق سلس البول (بالإنجليزية: Incontinence) كثرة التبوّل في أغلب الأحيان.
  • أعراض أخرى: قد تظهر على الحامل أعراض أخرى؛ مثل تورّم الكاحل والأقدام، وتقلّص عضلات الساق، والشعور بألم أسفل الظهر.


مضاعفات الحمل

نذكر من المضاعفات التي قد تُعاني منها الحامل ما يأتي:[٥]

  • فقر الدم (بالإنجليزية: Anemia).
  • الاكتئاب.
  • الحمل المنتبذ (بالإنجليزية: Ectopic pregnancy).
  • سكري الحمل (بالإنجليزية: Gestational diabetes).
  • ارتفاع ضغط الدم (بالإنجليزية: High blood pressure) الحملي.
  • انفصال المشيمة المبكّر (بالإنجليزية: Hyperemesis gravidarum).
  • ما قبل تسمم الحمل (بالإنجليزية: Preeclampsia)، إذ يرتفع ضغط الدم عن المعدل الطبيعي بعد بلوغ الأسبوع 20 من الحمل، مع حدوث اضطراباتٍ ومشاكل في الكلى وأعضاء أخرى من الجسم.
  • الولادة المبكرة، إذ يبدأ المخاض قبل بلوغ الأسبوع 37 من الحمل.
  • المشيمة المنزاحة (بالإنجليزية: Placenta praevia)،إذ تُغطي المشيمة فتحة عنق الرحم أو جزءاً منها.


المراجع

  1. "What Do You Want to Know About Pregnancy?", www.healthline.com, Retrieved 20-4-2019. Edited.
  2. "Pregnancy Pains", americanpregnancy.org, Retrieved 12-3-2019. Edited.
  3. "Bladder and bowel problems during pregnancy", www.pregnancybirthbaby.org.au, Retrieved 12-3-2019. Edited.
  4. "Swelling during pregnancy", www.pregnancybirthbaby.org.au, Retrieved 12-3-2019. Edited.
  5. "Pregnancy complications", www.womenshealth.gov, Retrieved 12-3-2019. Edited.